2019-01-28 0 تعليقات

اقامت لجنة الصداقة - لدعم اللاجئين السوريين والعراقيين والفلسطينيين  في غاتينو حفلاً  يوم الأحد 27 يناير 2019 في الساعة 1:30 ظهرا في قاعة CÉGEP de l'Outaouais.هدف هذا الحدث إلى خلق مساحة للتعارف والتبادل الثقافي بين عائلات المجتمعات العربية والمسلمة والعائلات الكندية والكيكبيكة ، لكسر عزلة العديد من اللاجئين وتقديم الترفيه الجيد. وكذلك الجمع بين العائلات المسيحية والمسلمة في نفس المكان. تضمن الحدث عرضًا متعدد الثقافات مع الفنانة سينثيا بارود ، فنانة من أصل لبناني ، قدمت أغاني فرنسية وعربية و ايطالية إضافة إلى مشاركة مجموعة يوسف الخوري للأغنية الشعبية تلاها وجبة خفيفة مع نكهات شرقية على أنغام وأغاني الفرقة الشعبية السورية لمجموعة يوسف الخوري.

ومثل الدكتور الشريف والسيد إريك بوردي مؤسسة البشلرية من اجل السلام في هذا الحدث.

 

وقد افتح الحفل السيد جاك لابيرج بكلمة رحب بالجميع و اكد  على هدف هذا الحفل ن و من ثم تلاها كلمة للدكتور جمال الشريف رئيس مؤسسة البشرية من أجل السلام اعطى فيها نصائح للقادمين الجدد و اكد  فيها على اهم السبل للتواصل و بناء الجسور مع المجتمع المحلي، ثم القت النائبة في برلمان مقاطعة كيبيك السيدة Maryse Gaudreault اكدت فيها على ان تعلم اللغة وتفهم الثقافة اهم الطرق للتفاهم مع المجتمع المحلي و اعربت عن سعادتها لحضور مثل هذا الحفل الرائع.